آخر الأخبار

"الجهاد" تنفي مغادرة وفد من الحركة لبحث التهدئة في مصر 

العربي الجديد  |  قبل ( 4 ) يوم

نفى مسؤول المكتب الإعلامي لحركة "الجهاد الإسلامي"، دواد شهاب، اليوم السبت، أنّ يكون وفد من حركته في طريقه إلى القاهرة لبحث ملف التهدئة مع الوسيط المصري، وذلك بعد أنباء راجت عن توجه وفد من الحركة لمصر لبحث الملف في أعقاب العدوان الإسرائيلي الذي يستهدف الحركة. 

وقال شهاب، في تصريحات لـ"العربي الجديد"، إنّ الأولوية بالنسبة لنا الاستمرار في هذه المعركة والمواجهة والرد على العدوان، وكل جهدنا ينصب على استمرار المعركة، مشدداً على أنّ حركته مصممة على الزام الاحتلال بقواعد الاشتباك التي ترسخت في المعارك السابقة. 

وأضاف شهاب: "لن نسمح للاحتلال بالعودة إلى سياسة تتجاوز قواعد الاشتباك"، واصفاً ما حدث منذ عصر الجمعة بأنه انتهاك خطير من قبل الاحتلال الإسرائيلي. 

وكشف شهاب لـ"العربي الجديد"، أنه قبل ساعة من اغتيال القائد العسكري للحركة في المنطقة الشمالية، تيسير الجعبري، كان بين الحركة والمصريين اتصالات، وكان هناك أفكار مصرية وتجاوبت معها الحركة بشكل إيجابي. 

وأضاف: "كنا في طور نقاش هذه الأفكار المصرية، وأبلغنا المصريين أننا سنرد عليكم خلال ساعات النهار، لكن إسرائيل استهدفت الجعبري في جريمة غادرة، في ظروف مشابهة لظروف جريمة اغتيال نائب القائد العام لكتاب القسام الشهيد أحمد الجعبري في العام 2012". 

وأوضح شهاب أنّ الاحتلال الإسرائيلي نفذ جريمة غادرة، وعليه أنّ يتحمل مسؤوليته الكاملة، وكل ما يترتب عليها من رد للمقاومة الفلسطينية وحركة "الجهاد الإسلامي". 

الأكثر قراءة